ads
ads

مصر الخير والإتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية يوقعان مذكرة تفاهم لدعم أنشطة تنمية العمل الأهلي

الأربعاء 03-04-2019 23:12

منى عبدالوارث

وقعت مؤسسة مصر الخير مذكرة تفاهم مع الإتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية تحت مظلة اللجنة العليا لمنظمات العمل الأهلي لمكافحة الفساد للشراكة في تنفيذ انشطة تستهدف تحسين أداء المنظمات الأهلية.
وذلك بحضور كل من الدكتور طلعت عبد القوي رئيس الإتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية ورئيس اللجنة العليا لمنظمات العمل الأهلي لمكافحة الفساد والسيد عبد العزيز علي عضو مجلس الأمناء المنتدب لمؤسسة مصر الخير. وتهدف هذه المذكرة إلى دعم الأنشطة التنموية للعمل الأهلي ونشر وإعتماد مدونة السلوك المهني للجمعيات والمؤسسات الأهلية المصرية.
وفي إطار ذلك التعاون المثمر أكد أ. عبد العزيز علي العضو المنتدب لمؤسسة مصر الخير حرص المؤسسة الدائم على المساهمة الفعالة مع الإتحاد العام للجمعيات لتحسين بيئة عمل المنظمات الأهلية المصرية التي بدورها يؤدي إلى رفع كفاءة وفعالية المنظمات الأهلية وتحسين الخدمات المقدمة للمستحقين .
وأكد عبد العزيز على أهمية تعاون مؤسسة مصر الخير مع كافة الجمعيات الأهلية في جميع محافطات الجمهورية لتقديم كافة خدمات المؤسسة للأسر الأكثر إستحقاقاً.نظراً لتواجد معظم الجمعيات الأهلية في المجتمعات البعيدة والمناطق النائية التي تحتاج حقاً إلى الدعم.
وإضاف إن عدد الجمعيات الشريكة لمؤسسة مصر الخير قد تجاوز 2000 جمعية وتسعى المؤسسة إلى مساعدة الجمعيات الصغيرة في تطوير مواردها وتوفير التدريبات اللازمة للإرتقاء بمنظومة العمل الأهلي كأحد أدوار مؤسسة مصر الخير بصفتها من المؤسسات الرائدة في العمل التنموي في مصر.

كما صرح د. طلعت عبد القوي رئيس الإتحاد العام للجمعيات والمؤسسات الأهلية ورئيس اللجنة العليا لمنظمات العمل الأهلي لمكافحة الفساد على ضرورة العمل على تشجيع منظمات العمل الأهلي على أولويات التنمية وان تتم ممارستها بالشفافية والمسئولية والسعي إلى نشر مدونة للسلوك المهني ودمجها في نظام عمل الجمعيات والمؤسسات الأهلية ووضع نظام للمراجعة للتأكد من إلتزام تلك المنظمات بقواعد المدونة .

ومن الجدير بالذكر أن برنامج الجمعيات الأهلية بمؤسسة مصر الخير يعد من أحد البرامج الرائدة التي تنفذها المؤسسة ويسعى البرنامج إلى تنفيذ عدد من التدخلات التي تستهدف النهوض بالمنظمات الأهلية ( جمعيات ومؤسسات أهلية) ، وفقاً للإستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد 2019 – 2022 .

 

اضف تعليق