ads
ads

محافظ الفيوم يعقد اجتماعا مع مسؤلى التعليم للاستعدادات لامتحانات الصف الأول الثانوى

الأحد 12-05-2019 21:40

رحاب ضاهر – مصر

محافظ الفيوم يعقد اجتماعاً موسعاً لبحث الاستعدادات لامتحانات الصف الأول الثانوى

عقد اللواء عصام سعد محافظ الفيوم، اجتماعاً موسعاً مع مديرى الإدارات التعليمية ومديرى مرحلة التعليم الثانوى، ومديرى المدارس الثانوية على مستوى المحافظة، ومسئولى التطوير التكنولوجى بمديرية التربية والتعليم والإدارات التعليمية، لبحث الاستعدادات لامتحانات الصف الأول الثانوى، وذلك بحضور الأستاذ محمد عبد الله مدير مديرية التربية والتعليم، ومدير إدارة التعليم الثانوى، ومدير التعليم الخاص، ومسئولى التعليم الخاص بإدارتى شرق وغرب الفيوم.

وأشار محافظ الفيوم أن هذا الاجتماع يأتى تفعيلاً لمناقشات جلسة مجلس المحافظين التى عُقدت يوم الخميس الماضى برئاسة رئيس مجلس الوزراء، مؤكداً حرص الدولة على تطوير منظومة التعليم بمشاركة مختلف الوزارات.

وشدد المحافظ على ضرورة التواصل المستمر بين مديرية التربية والتعليم وقطاعى الكهرباء والاتصالات ورؤساء مجالس المدن، فى منظومة متكاملة، بهدف خروج امتحانات الصف الأول الثانوى بالشكل اللائق وتوفير الأجواء المناسبة أمام الطلاب لآداء الامتحانات فى سهولة ويسر، مع تشكيل غرفة عمليات للمتابعة واتخاذ الإجراءات المناسبة فى حالة وقوع أى طوارئ، ووضع أكثر من حل فى حالة تعذر آداء الطلاب للامتحان الإليكترونى السحابى، كما كلف محافظ الفيوم، مدير مدير التربية والتعليم بحصر المدارس التى تعانى من أى مشكلة فى الكهرباء لحلها على الفور، مشدداً على أنه لا مجال لحدوث أى مشكلة فى التيار الكهربائى بأى مدرسة من المدارس أثناء تأدية الامتحانات.

ومن جهته استعرض مدير مديرية التربية والتعليم الإجراءات التى يجب على مديرى المدارس اتخاذها فى حالة تعذر آداء الامتحان الإليكترونى السحابى، مشيراً إلى أنه سيتم تجهيز نموذج امتحان إليكترونى آخر على سيرفر المدرسة، ونموذج امتحان ورقى، تفادياً لحدوث أى مشكلة تعوق الطلاب عن آداء الامتحانات، مؤكداً أن الهدف الرئيسى هو أن يؤدى جميع الطلاب الامتحان ورقياً أو إليكترونياً، كما تم تشكيل غرف عمليات للمتابعة بين المدارس والإدارات التعليمية والمديرية والتدخل فى حالة حدوث أى طوارئ، وشدد وكيل تعليم الفيوم على منع اصطحاب الطلاب للهاتف المحمول داخل اللجان، والبدء فى تجهيز اللجان بالمدارس للامتحان الورقى تحسباً لوقوع أى مشكلة تعوق الامتحانات الإليكترونية. 

اضف تعليق