ads
ads

فشلا في اغتصاب شقيقتهما فقتلوها

الأحد 16-06-2019 15:04

مصر | فريدة صلاح الدين

شهد مركز طهطا في محافظة سوهاج جريمة قتل، نفذها شقيقان ضد شقيقتهما بقتلها خنقا وطعنا بعدما فشلا في اغتصابها، وبدأ الاثنين التخلص من جثتها، بحفر مقبرة لها في “حوش المنزل”، وقبل دفنها بدقائق، كشفت أجهزة الأمن في سوهاج، تحت إشراف اللواء عبدالحميد أبو موسي مدير المباحث، لغز الجريمة، وألقي القبض على المتهمين، واعترفا بأنهما حاولا اغتصاب شقيتهما وحاولت الهرب منهما فتعدوا عليها وسدد أحدهما عدة طعنات لها بسكين المطبخ، وخنقها الآخر، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

كانت بداية الواقعة بورود معلومات للمقدم محمد كمال رئيس مباحث طهطا بوقوع جريمة قتل لفتاة على يد أشقائها، وعلى الفور تم تشكيل فريق بحث وتحرٍ لبيان صحة المعلومات من عدمها، وتوصلت التحريات إلى أن الواقعة صحيحة، وجرى استئذان النيابة العامة.

وانطلقت مأمورية من المباحث، إلى مكان الواقعة، وتبين أن شابين كانا يحملان جثة ملفوفة في ملاءة، يوجد بها آثار سحجات وطعنات وكدمات وخنق حول الرقبة، وأنها شقيتهما 19 عاما، كما عثر على حفرة بعمق 3 أمتار، وبمناقشة المتهمين، تبين أنهما قتلا شقيتهما خنقا وطعنا بعدما فشلا في اغتصابها، وجرى التحفظ عليهما.

وانتقلت النيابة العامة إلى مكان الواقعة، وأجرت معاينة تصويرية، وقررت عرض الجثة على الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وبدأت في مناقشة الشابين المنسوب إليهما تهمة القتل العمد، وجاء في تحقيقات النيابة أنهما اعترفا بارتكاب الواقعة، وأنهما دخلا غرفة النوم على شقيقتهما أثناء نومها وحاولا اغتصابها إلا أنها صرخت وحاولت الهرب منهما خارج المنزل، فطارداها وقتلاها خوفا من الفضحية.

وأصدرت النيابة قرارا بحبسهما لمدة 4 أيام على ذمة التحقيق، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، ولا تزال التحقيقات مستمرة.

اضف تعليق