ads
ads

سلمى سمك تكشف .. لو مزنوء ع الحيطة يازوء

الجمعة 15-02-2019 03:36

لا داعي أن تسأل عن مكان  تقضى فيه حاجتك فرائحة التبول  كفيلة أن ترشدك إلى  عنوان موقع قضاءحاجتك  بكل سهولة، تلك الرائحة المقذذه  ظاهره منتشره في مصر و بس ، فظاهرة التبول في الشوارع سلوك غير آدمي ، غير متحضر ، لا يواكب العصر الذي نعيشه فعل غير اخلاقي ،  ولا انساني .

هل فعلتهم هذه فقط خدش للحياء العام ،، ام تدمير الطرق بذلك المنظر اللعين

ام اشمئزاز و نفور الناس من تلك الرائحه الكريهه !!

سأتحدث عن الفعل الفاضح و قبل ان يكن فاضحً فهو حق لكل انسان و لكن من اين نأتي باللوم !؟.

فعل فاضح وخادش للحياء ..

رجل يقف في طريق عام امام الجميع لا يهمه من يمر ليتبول ..

اي اخلاق تسمح بهذا !

اي دين حث على هذا !

عندما يرى الطفل الصغير رجل يفعل ذلك ، بالطبع سيقوم بنفس الفعل المقزز !

لن يتردد الطفل في فعل ذلك سيدور في عقله “الرجل الكبير يفعل هذا و لا احد يعاقبه” ..!

كذلك الابن الذي يتعلم من والده

لما تجبر ابنتك او  اختك ام والدتك ان ترى هذا الفعل في طريقها !

انها جريمه بكل المقاييس !!

ايضاً ألا يأخذك التفكير لستر العوره !

إن كنت لا تفكر في منظر الطريق ولكن فكر في نفسك ايضاً !

ليس من الطبيعي ان يرى احد الماره عورتك !

ان كنت قد تناسيت كل هذا لكن لا تتناسى نظافة ثيابك !

الله تعالى يقول وثيابك فطهر

إن التبول سيعكر رائحة ثيابك ، سينفر الناس منك ..!

 

اما من ناحية المتجمع ..

لم تُأذي الطريق العام !؟ الا تمر به !؟ الا تحب ان يكن نظيفاً !

لم تفسد رائحة الطريق ومنظره لتريح نفسك ! أليس هذا من الظلم الذي تظلمه لنفسك قبل ان تظلمه للجميع !!

و لكن إن اردنا تغيير مجتمع يجب تغيير ثقافته اولاً

حقاً سيقول لي الجميع التبول حق من حقوق كل انسان و انه فكر صحيح لا احد يُنكر ذلك

فليس بيد الانسان التحكم في الطبيعه البشريه ..!

و إن اردنا ان نمنع ذلك الفعل الفاضح يجب ان ننظمه اولاً ..!

هناك بعض الاسباب التي تشارك في ذلك الفعل الفاضح ولو نطق لسان الحق ان الفعل الفاضح يتعمد فعله و لكن هذا من طبيعة الانسان !

ولا يجوز التجريم إن كان هناك تقصير .

دعنا نعرض اول الاسباب في ذلك الفعل هو “عدم وجود مراحيض عامه” ! لماذا لا يتوفر في كل طريق مرحاض ولو كان بالمال حتى لا نتعرض لذلك المنظر السيء والرائحه الكريهه !

و إن توفر ذلك سيكن من المستطاع توفير قانون يجرم التبول في الطرق و لكن ليس هناك ما يمنع ذلك بسبب التقصير في توفير المتطلبات العامه اللازمه للجميع .

و إن توافره سيجبر الجميع الحفاظ على نظافة الطريق العام

من الموضوع الاسبوعي في مصر و بس

2 تعليقان

1

بواسطة: القبطان الصغير

بتاريخ: 15 فبراير,2019 7:18 م

كلام في الصميم و تعبير جرئ

2

بواسطة: Ahmad oraby

بتاريخ: 15 فبراير,2019 7:37 م

شيوع و انتشار مرض البول السكرى و مرض الضغط العال

اضف تعليق