ads
ads

“زينة وفانوس وياميش” طقوس رمضانيه بقيت رغم مرور السنين

الإثنين 06-05-2019 18:21

مصر: فريدة صلاح الدين

بدء شهر رمضان المبارك ، مع استعدادات كل الأسر لاستقباله و بدء العادات ، من شراء «ياميش رمضان» ، أو فوانيسه التي تعددت أشكالها وأنواعها ، وكذلك الزينة المحببة للأطفال والتي يجمعون المال من الأهالي والجيران لشرائها ووضعها بالشوارع والطرق .

وقد رصدت محررة ” ايجبت بوست وان ” في جولة لها في شوارع مصر مـظاهر الإحتفال الرمضانيه وفرحته في عيون الناس. وكان أول هذه المظاهر التعدد في أشكال الفوانيس لهذا العام ، وتبين أن فانوس «محمد صلاح» احتل الصدارة في البيع والشراء لهذه السنة، ما بين الشخصيات الأخرى كالمفتش كرومبو، أو عائلة mbc مصر “فنانيس”، أو حتى فطوطة، والشخصيات الكرتونية الأخرى، وتراوح ثمنه ما بين (120 : 150) جنيها، وفقًا لما رواه ، احد اصحاب محلات بيع الفوانيس الرمضانية بالمقطم ، قائلًا : ” الناس كابتن صلاح ما ينفعش يبقى بسعر أقل من كده ” ،

كما اشار إلى أن الفوانيس الخشب تنافس ايضا ولها مكانتها في عملية البيع والشراء الرمضانية ، وأن الإقبال عليها كبير ، لاختلاف أشكالها و أحجامها. فيما أعرب صاحب محل ياميش رمضان و عطارة ، بالسوق التجاري بالمقطم عن سعادته بزيادة الإقبال على الشراء في هذا الوقت من العام عن أي وقت آخر .

أما فيما يخص الزينة، أشار صاحب أحد محلات الزينة الرمضانية بشارع المعز بمنطقة الحسين إلى أن الزينة هذا العام متاحة بأشكال مختلفة منها أشكال الهلال والنجمة والخيام ،

وكذلك تتعدد أشكال الفوانيس والعرائس الرمضانية ، فمنها من يكون على هيئة بكار، أو الشخصيات الكرتونية المتعددة والمحببة لدى الأطفال، كبوجي وطمطم، وغيرها، حتى أنه يتوفر العديد من المخدات والستائر والمفارش المصنوعين من قماش الخيام الرمضانية الملونة، والمرسومة بالرسوم الرمضانية المعتادة والتي يكثر بها اللونين الأحمر والأسود، ويتراوح ثمن المتر منها من 5 : 7 جنيه للستائر والمفارش، ويختلف سعر كل مخدة على حسب حجمها.

وأوضح أنه يوجد العديد من الميداليات التي يتراوح سعرها من (3.5 : 10) جنيهات، على حسب النوع والحجم، ومتوفر ميداليات بأسماء عديدة، حتى خامة الفوانيس تختلف، فظهر الفانوس الخشبي منذ ثلاثة أعوام والإقبال عليه كبير، وكذلك الفوانيس المصنوعة من “الغرز”، والبلاستيك المقوى المعتاد، والفوانيس الكبيرة التي تكون عبارة عن هيكل خشبي أو من الحديد ويغلف بقماش الخيام، ليكتمل شكله وتتعدد أحجامه وكذلك سعره.

اضف تعليق