ads
ads

خريجي الأزهر تدين الهجوم الإرهابي لحركة الشباب على قاعدة عسكرية جنوبي الصومال وتدعو قادة الرأي في العالم إلى التصدي للإرهاب

الأحد 03-03-2019 12:20

مصر – ابراهيم مجدى صالح

أدانت المنظمة العالمية لخريجي الأزهر الشريف بقوة الهجوم الإرهابي الذي قامت به حركة الشباب الصومالية على قاعدة عسكرية تابعة للاتحاد الأفريقى ببلدة “قوريولى” بمحافظة “شابيلى السفلى” جنوبى الصومال.،  مما أدى إلى إصابة ٣ جنود، بينما قتل مسلح وأصيب ٦ آخرون.

وأكدت المنظمة في بيان لها أن أسوأ ما ابتليت به الأمة الإسلامية في هذا الزمان: جماعات التكفير والإرهاب التي انتشرت في طول البلاد وعرضها، تسفك الدماء، وتُزهق الأرواح، وتنشر الفزع والرعب في قلوب الآمنين المسالمين، مُدعين أنهم يجاهدون في سبيل الله، والحق أنهم عين المفسدين المحاربين لله تعالى ولرسوله .

وشددت المنظمة على أن رجال الأمن من الجيش والشرطة، يقومون بمهمة جليلة عظمها الله تعالى ورسوله، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم “عينان لا تمسهما النار: عين بكت من خشية الله، وعين باتت تحرس في سبيل الله”، فمن اعتدى على رجال الجيش والشرطة فهو ساع في دمار البلاد، وخراب المجتمعات.

ودعت المنظمة قادة الراي في العالم أجمع، إلى التصدي المادي والمعنوي لهذه العصابة المجرمة من الإرهابيين، وكبح جماحها بقوة الفكر والسلاح، والقضاء النهائي على أوكار المخربين والمتطرفين أياً كان جنسهم أو موطنهم.

اضف تعليق