ads
ads

خريجي الأزهر تدين التفجير الإرهابي الغادر بمنطقة الدرب الأحمر وتشدد: قتل النفس من أعظم الكبائر عند الله

الثلاثاء 19-02-2019 10:51

مصر – ابراهيم مجدى صالح

تدين المنظمة العالمية لخريجي الأزهر ما قام به إرهابي من تفجير عبوة ناسفة عقب اشتباه قوات الأمن به في منطقة الدرب الأحمر.

 وقالت المنظمة في بيان لها: إن قتل النفس من أعظم الكبائر عند الله، وإن الإسلام قد عصم دماء البشر جميعا، وتوعد من اعتدى على الأرواح والنفوس بأشد العقاب، قال تعالى: (مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا) [المائدة: 32].

 وأكدت المنظمة أن هذه العمليات الغادرة لن تزعزع أمن مصر، أو تنال من استقرارها، إذ أن تأمين مصر وأهلها وعد من الله تعالى، حيث قال في كتابه: (ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين).

 هذا وترجو المنظمة من الله تعالى أن يجنب العالم كله ويلات التعصب والتطرف والإرهاب، وأن يحفظ مصر وأهلها من كل مكروه وسوء.

اضف تعليق