ads
ads

حفلة تعذيب ل ” فاطمة ” على يد طليقها تنتهي بمصرعها بمدينة ٦ اكتوبر

الثلاثاء 16-04-2019 02:35

مصر | فريدة صلاح الدين

جريمة بشعة تعرضت لها “فاطمة” ٢٩ سنه محامية ، والتي ارتبطت بالمتهم “حسام” موظف وتزوجت منه ، ولم يتم إحياء حفل زفاف لهما بسبب وفاة اثنين من أشقائه ، الحب كان دافع “فاطمة” للإرتباط به وزواجها منه ، بينما لم يوفر لها خلال أشهر الزواج المعدودة الا الإهانات والتعذيب ، شكه فى كل من حوله دفعه لإصابة زوجته الأولى بعاهة مستديمة ، حتى نجت بنفسها وتمكنت من الحصول على الطلاق منه ، بينما لم تنجح ” فاطمة ” فى الإفلات بنفسها ، لتفارق الحياة على يديه ، بعد حفلة تعذيب أقامها لها داخل شقتها بمدينة ٦ أكتوبر .

و جاء في التحريات ان المتهم لم يكن يمتلك شقة للزوجية ، حيث كان يستعد لاستئجار شقة وتجهيزها للإقامة بها ، وخلال أشهر معدودة هى الفترة الزمنية التى ارتبطت خلالها المجني عليها بالمتهم ، كان يعتدى عليها بالضرب ، حيث ضربها عدة مرات إحداها بالشارع بمنطقة حدائق القبة ، ومرة أخرى بمنزل الأسرة أمام والدتها، لكونه مريض بالشك فى كل من حوله ، حيث كان سبب حصول زوجته الاولى على الطلاق منه ، أنه شاهدها تتحدث فى الهاتف ، فاعتدى عليها دون أن يستوضح الأمر ، وتبين عقب ذلك أنها كانت تتحدث مع شقيقة المتهم .

و ذكرت التحريات أن المجنى عليها انفصلت عن المتهم يوم ١٥ فبراير الماضى ، وحصلت على شهادة الطلاق الرسمية ، وبدأت فى الاستعداد لحياتها الجديدة ، حيث تسلمت شقة ، بمدينة ٦ أكتوبر و بدئت في تجهيزها للعيش فيها .

و جاء بأقوال شقيق المجني عليها أنها كانت متواجدة بالشقة الجديدة لاستلام أجهزة منزلية حجزتها بإحدى الشركات، ونتيجة لحلول المساء اضطرت للمبيت بالشقة ، وصباح اليوم التالى توجه إليها المتهم ، بالرغم من أنها انفصلت عنه ، حيث هاجمها بالشقة ، وبدأ فى تعذيبها لفترة طويلة ، وعندما حاول الجيران إنقاذها ، وطرقوا الباب لنجدتها ، فتح المتهم الباب الخشبى لهم ، ورفض فتح الباب الحديدى الخاص بالشقة ، وادعى أنها زوجته ، وأنها مصابة بالجنون ، وأصيبت بحالة هياج ، مدعيا أنه يحاول السيطرة عليها .

وجاء في تحريات المباحث حول الواقعة ، إن المتهم عقب حفلة التعذيب التى أقامها لشقيقته ، واستيلائه على المشغولات الذهبية الخاصة بها ، ألقاها من الطابق الخامس ، مما أسفر عن وفاتها فى الحال ، ثم حاول الهرب ، إلا أن الجيران تمكنوا من مطاردته وضبطه ، وأبلغوا قسم شرطة ثالث أكتوبر .

و اعترف المتهم “حسام . ف” موظف ، أمام المقدم إكرامى البطران رئيس مباحث قسم شرطة ثالث أكتوبر ، أنه ارتكب الجريمة لشكه بها ، حيث توجه إليها بالشقة ، وبدأ فى تعذيبها ، واحتجزها بإحدى الغرف ، وأنها حاولت الهرب من تعذيبه فألقت بنفسها من الطابق الخامس .

تحرر المحضر اللازم بالواقعة وتم إحالة المتهم إلى النيابة العامة التي أمرت بحبسه ٤ ايام على ذمة التحقيقات

 

اضف تعليق