ads
ads

جمال شيحة : التمريض لا يقل أهمية عن الطبي في المنظومة الصحة وتبنينا مبادرة للاتقاء بجودة المهنة

السبت 16-02-2019 17:07

مصر : ابراهيم مجدى صالح

قال الدكتور جمال شيحة رئيس مؤسسة الكبد المصري، إن التمريض لا يقل أهمية في المنظومة الصحية عن الطبيب، وأن العمل الطبي لن يكتمل إلا بوجود التمريض.

ورحب شيحة خلال المؤتمر السنوي الأول للمعهد الفني للتمريض التابع لمؤسسة الكبد المصري بشربين بمحافظة الدقهلية، تحت عنوان “جودة واعتماد التعليم الفني للتمريض”،  بحضور الدكتور كمال شاروبيم محافظ الدقهلية لافتتاح المؤتمر، مشيدًا بجهود بالمحافظة التي لمسها الجميع منذ توليه المسئولية، موضحًا أن زيارته لمستشفي مؤسسة الكبد المصري الأسبروع الماضي أعطت دفعة معنوية هائلة للعاملين.

وأعرب عن سعادته بافتتاح مؤتمر جودة واعتماد التعليم الفني للتمريض، في مستشفي تابعة للعمل الاهلي، موضحا أن الوطنت يمر بظروف صعبة، مشيرًا إلي أن العمل الأهلي يقود التغيير، كما يقوم بسد الثغرات في المنظومة الطبية، والمريض لا يقل اهمية من العمل الطبي، وهو مكمل له

وأشار إلي أن أي نقص في أعداد التمريض، وجوده دون المستوي، يضيع العمل الطبي، ويكون الخاسر الأول هو المريض، وقال :” إذا لم يكن لدينا تمريض علي نفس مستوي الاطباء فأن المجهود كله سوف يضيع، وعندما تقوم بسد الثغرات في التمريض فهذا انجاز، وعندما يقوم هذا العمل مؤسسة أهلية فهذا انجاز، وعندما يكون ذلك بجودة عالية فهذا انجاز ثالث، وإذا كنا نريد أن يكون لدينا مستشفيات علي مستوي العالمي لابد أن يكون المنتج في التعليم الفني للتمريض علي نفس المستوي”

وأضاف :”قررنا تبني مبادرة لرفع الجودة في التمريض ليس في المعهد فقط ولكن في مصر، موضحًا أن هذه المبادرة كلها لاقت صدد طيب في المجلس الاعلي للجامعات وفي نقابة التمريض، كما أن الدكتورة هالة زياد وزيرة الصحة والسكان مهتمة بهذا الموضوع وكذلك وزيرة التضامن الاجتماعي ووزير التعليم العالي.

وأشار إلي أن فكرة الجودة في التعليم الفني للتمريض أصبحت تأخذ زخما كبيرا بهذا المؤتمر وسوف تتنامي هذه الفكرة وتنشتر في كل معاهد وكليات التمريض، وهذه بدابة حقيقة للارتقاء بمهنة التمريض في مصر حتي يكون التمريض منارة للتعليم كله.

ورحب  الدكتور جمال شيحة بضيوف المؤتمر من المانيا، معربا عن سعادته بالتعاون معهم للإرتقاء بمهنة التمريض حتي يكون بداية لرفع التعليم الفني للتمريض في مصر، كما وجه الشكر للعاملين بالمستشفي موضحًا أن النجاح يرجع للعمل بروح الفريق، لأنها هي التي تعطي منتجا جيدا في النهاية.

ويعقد المؤتمر السنوي الأول للمعهد الفني للتمريض التابع لمؤسسة الكبد المصري بشربين بمحافظة الدقهلية، تحت عنوان “جودة واعتماد التعليم الفني للتمريض”، تحت رعاية وزير التعليم العالي، د. خالد عبد الغفار، ووزيرة الصحة، د. هالة زايد، ووزير التضامن، غادة والي، ورئيس مجلس إدارة المعهد الفني للتمريض التابع لجمعية رعاية مرضي الكبد المصري، د. جمال شيحة، ومحافظ الدقهلية، د. كمال شاروبيم، ورئيس جامعة المنصورة، د. أشرف عبد الباسط

 

وتتضمن محاور المؤتمر، بحث طرق التميز فى التعليم الفني من خلال الاعتماد، والاتجاهات الحديثة فى الجودة والاعتماد، وخبرات هيئات الاعتماد وضمان الجودة، وتحديث وتطوير المناهج التعليمية بما يواكب سوق العمل، وبناء إستراتيجيات تعليم وتعلم حديثة ومتطورة، ودور التمريض فى خدمة المجتمع.

وأعلن الدكتور جمال شيحة، رئيس مؤسسة الكبد المصري، إطلاق أعمال الملتقي المصري الألماني الأول بمشاركة وفد طبي، من أكبر الجامعات الألمانية يشارك فى المؤتمر، لاستعراض أحدث ممارسات التمريض وتبادل المعارف بين البلدين وتكوين لقاء علمي يضم القادة والمدرسين فى هذا المجال ونخبة من مقدمي الرعاية الصحية، وتوفر للحاضرين فرصة استعراض المنهجيات الحديثة فى ممارسة التمريض فى المانيا، وتبادل خبرات الخريجين المصريين الذين قاموا بالالتحاق بالمعادلة فى دولة المانيا، والتعرف على المعادلة بين الشهادات المقدمة والشهادات اللازمة فى ألمانيا، ومعلومات عن العمل الطبي فى ألمانيا، والفرص المتاحة لتكملة الحياة العلمية فى ألمانيا للمرضين.

يشارك فى المؤتمر نخبة من خبراء الطب فى مصر، بينهم الدكتور محمد غنيم أستاذ جراحة الكلي والمسالك ورائد زراعة الكلي فى الشرق الأوسط، والدكتور السيد عبد الخالق وزير التعليم العالي الأسبق، والدكتور جمال العبيدي أستاذ الجراحة العامة والمناظير بجامعة المنصورة، ورئيس قسم الجراحة العامة بمستشفى الكبد المصري، والدكتورة أماني محمد شبل عميد كلية التمريض السابق وأستاذ الباطني الجراحي بجامعة المنصورة، والدكتور يوهانسن يحيي عبيد رئيس الهيئة القومية لضمان جودة التعليم والاعتماد، وكوثر محمود نقيب عام التمريض، ويرأس المؤتمر الدكتورة حريصة محمد الشيمي، والدكتورة رئيفة علام مقرراً للمؤتمر.

كما يعقد أيضا على هامش المؤتمر اجتماع لمديري المعاهد الفنية للتمريض على مستوى الجمهورية برئاسة الدكتورة حريصة الشيمى رئيس لجنه قطاع التمريض بالمجلس الأعلى للجامعات ورئيس المؤتمر، وبحضور عدد من عمداء كليات التمريض بالجامعات المصرية للاطلاع على اللائحة الموحدة للمعاهد الفنية للتمريض ووضعها بصورتها النهائية، بما يتواكب مع إعداد خريج متميز علميا وعمليا لتقديم أفضل رعاية صحية للمرضى في مختلف القطاعات الصحية والطبية.

اضف تعليق