ads
ads

توتنهام يقلب ليلة اياكس الى كابوس بثلاثية مورا

الخميس 09-05-2019 11:10

العراق: علي الدراجي

توج البرازيلي مورا نفسه ملكاً جديداً من ملوك دوري ابطال اوربا بعد قيادة توتنهام الى نهائي البطولة لأول مرة على حساب اياكس الهولندي بثلاثة اهداف لهدفين مساء الاربعاء على ملعب يوهان كرويف في امستردام.

وبذلك يكون فريق توتنهام هو ثامن فريق إنكليزي يتأهل لنهائي دوري الأبطال لتكون انكلترا صاحبة صاحبة الرقم القياسي للتواجد في نهائي الأبطال.

بينما سيكون نهائي 2019 هو ثاني نهائي إنكليزي خالص في تاريخ دوري الأبطال، بعد نهائي عام 2008 بين مانشستر يونايتد وتشيلسي.

 

بوتشيتينو: شكرا لكرة القدم وأنتظر كلوب في النهائي

اعرب الارجنتيني ماوريسيو بوتشيتينو المدير الفني لفريق توتنهام هوتسبير عن سعادته الغامرة بوصول فريقه الى نهائي دوري الابطال بعد الإطاحة بأياكس أمستردام على ملعبه.

وقال بوتشيتنيو في تصريحاته عقب المباراة: “لا زلت لا أستطيع التحدث حتى الآن، يا له من شعور رائع، شكرا لكرة القدم، اللاعبون هم من يستحقون الإشادة، هم الأبطال، لم يتوقع أحد وصولنا للنهائي، شكرا لكل من آمن بقدرتنا على الذهاب بعيدا، نحن سعداء ومتحمسون لخوض النهائي”.

ووجه بوتشيتنيو الشكر لعائلته وقال: “أهدي أيضًا هذا الإنجاز لعائلتي على دعمهم لي، وأهنئ يورجن كلوب وأنتظره في النهائي، من الرائع وصول فريقين من إنجلترا في النهائي”.

مورا: إنها اللحظة الأجمل في حياتي ومسيرتي الكروية

قال البرازيلي مورا نجم توتنهام وقائد فرحة السبيرز :”من المستحيل شرح ما حدث، أشعر بسعادة شديدة جداً وفخور بزملائي بعد ما قمنا به الليلة”.

وأضاف: “قدمنا كل ما بوسعنا على أرض الملعب، نحن عائلة، من الصعب جداً شرح تلك الهدية التي نمتلكها”.

وتابع:”الأمر لا يتعلق بي فقط ولكن بجميع زملائي والعمل الجماعي الذي قدمناه ضد أياكس، كرة القدم رائعة ودائماً ما تمنحك لحظات مثل هذه، إنها اللحظة الأجمل في حياتي ومسيرتي الكروية”.

 

إريك تين هاج: خسرنا في الثانية الأخيرة

ظهرت علامامت الصدمة واضحة على وجه إريك تين هاج المدير الفني لفريق أياكس أمستردام بعد الخروج الدرامي لاياكس على ملعبه أمام توتنهام هوتسبير.

وقال تين هاج في تصريحاته عقب المباراة: “كنا الأقرب لبلوغ المباراة النهائية، ولكننا خسرنا في الثانية الأخيرة، لقد أخبرت اللاعبين بين الشوطين أن الأمر لم ينتهِ بعد، وكما ظهر في أداء توتنهام فهم لم يصبهم اليأس وواصلوا الضغط علينا حتى أحرزوا الهدف الثالث”.

وأضاف: “كنا الأفضل بامتلاك الكرة في الشوط الأول، لا يمكن أن ألوم أحد من اللاعبين، لقد قدمنا موسما لا يصدق، ولكنها قسوة كرة القدم، علينا الآن أن نركز في الدوري من أجل تحقيق الثنائية بعد الفوز بالكأس، وعلينا أن نحاول مرة أخرى للظفر بلقب أوروبي”.

اضف تعليق