ads
ads

بلطجية السبكى يعتدون على موقع صدى البلد الاخبارى و نقابة الصحفيين تتوعد بالرد القانونى

الأربعاء 08-05-2019 00:52

مصر : عفيفى عبد الحميد

تواصل نيابة الدقي تحقيقاتها في واقعة اقتحام المنتج أحمد السبكي وعدد من أفراد الحراسة الخاصة، لموقع صدى البلد، والاعتداء على رئيس تحرير الموقع وصحفيين بالموقع.
واستمعت النيابة الي أقوال الزميل أحمد صبرى رئيس التحرير والصحفيين إسلام مقلد وأحمد سالم، للوقوف على تفاصيل الاعتداء، كما تسلمت النيابة تقريرا طبيا يصف إصابات صحفيي صدى البلد في الواقعة.
كما أمرت النيابة بتفريغ كاميرات المراقبة الخاصة بموقع صدى البلد للكشف عن تفاصيل الاعتداء، والوقوف على ملابسات الحادث.
وكشفت التحقيقات الأولية أن المنتج أحمد السبكي وبصحبته 11 حارسا خاصا اقتحموا مقر موقع صدى البلد، بشارع عبد المنعم رياض بالبطل أحمد عبد العزيز، وذلك بسبب خلاف على إذاعة قناة صدى البلد مسلسل “سوبر ميرو” بطولة الفنانة إيمي سمير غانم.
وأضافت التحقيقات أن المتهمين حطموا مكتب رئيس تحرير الموقع، وتعدوا على المحررين إسلام مقلد المحرر بقسم الحوادث وأحمد سالم رئيس قسم أصل الحكاية ما أدى لإصابتهما بعدة إصابات مختلفة.
من جانبه حرر المنتج أحمد السبكي بلاغا يتهم الصحفيين بموقع صدى البلد بالاعتداء عليه وعلى مرافقيه
و يتابع مجلس نقابة الصحفيين بقلق بالغ وانزعاج شديد منذ فجر اليوم الثلاثاء وقائع الاعتداء على موقع صدى البلد وإصابة 3 زملاء صحفيين يعملون به من قبل مجموعة من الأشخاص.
وقد حضر محامى النقابة مع الزملاء فى تحقيقات النيابة منذ بدئها، كما تواجد الزميلان هشام يونس ومحمود كامل عضوا مجلس النقابة مع زملائهم الثلاثة فى مقر نيابة الدقى، وتواصل نقيب الصحفيين مع مكتب النائب العام لمتابعة سير التحقيقات مع الزملاء الصحفيين المعتدى عليهم.
وأعلن مجلس النقابة تضامنه الكامل مع الزملاء المعتدى عليهم أثناء قيامهم بعملهم فى مقر موقعهم الإخبارى، ورفضه المطلق لهذا الاعتداء الذى لن يمر بسهولة، ويؤكد أنه سيقف معهم بكل السبل والأدوات القانونية والنقابية حتى ترد لهم حقوقهم واعتبارهم ويوقع الجزاء القانونى على من قاموا بهذا الاعتداء المدان بأشد عبارات الإدانة.
ويؤكد مجلس النقابة أن مقار الصحف والمؤسسات الإعلامية ينبغى أن تحظى بحماية وحصانة تنأى بها عن تصفية الحسابات أو الخلافات أو الاعتداء عليها، وسوف يعلن المجلس عن الإجراءات والقرارات التى سيتخذها فى مواجهة هذا الاعتداء المشين على الصحفيين أثناء قيامهم بعملهم، فى ضوء نتائج تحقيقات النيابة العامة.

اضف تعليق