ads
ads

بالصلاة والكرنفالات المتنوعة هكذا يحتفل المسلمون في ألمانيا بـ عيد الفطر

السبت 08-06-2019 06:10

ألمانيا: صادق جبار حسين
بحلول عيد الفطر يلجأ العرب في ألمانيا إلى طرق مختلفة للاحتفال بأجواء العيد وإعطاءها طعما آخر في المهجر فهناك من يشعر أن أجواء العيد تتشابه مع بلده الأصل، وهناك من يحن للعيد في بلده نظرا لاختلاف نمط الحياة في ألمانيا. تُعد الجالية المسلمة في ألمانيا، ثاني أكبر جالية في أوروبا، ما جعل بعض الأحياء الألمانية تبدو وكأنها قطعة من الدول الإسلامية، لاسيما في أوساط المواطنين الأتراك، فليس غريبًا مثلاً أن تجد بعض الشوارع، التي تسكن فيها أغلبية مسلمة، تمتلئ بالزينات والمصابيح في جدران المساجد والمباني، تمامًا مثلما يفعل المسلمون في أية دولة عربية وإسلامية، احتفاءً بمقدم العيد، بل إن العديد من المحال المملوكة لمسلمين وغيرهم، تمتلئ بأصناف الحلويات ، وتلقَى إقبالاً كبيرًا من جانب المسلمين.
ويحتفل مسلمو ألمانيا بعيد الفطر وفقًا للتقاليد المتبعة، وحسب الإمكانيات المتاحة و تأتي الجالية المسلمة في ألمانيا في المرتبة الأولى في أكثر الجاليات احتفاظًا بالهوية الإسلامية بالنسبة للجاليات المسلمة في العالم الغربي، يعود ذلك في الأساس إلى عدد الجالية الضخم، والذي يضم المسلمين من مختلف بقاع الأرض،
ويأتي المسلمون الأتراك بالمرتبة الاولى . تميل الجالية المسلمة في ألمانيا على الحفاظ على الشعائر الإسلامية في كل من رمضان والعيد بشكل كامل، إذ تمتلأ بعض الشوارع التي يقطنها المسلمون بالزينة و مصابيح الأضواء زاهية الألوان احتفالًا ببهجة العيد، كما يميلون إلى الصلاة معًا، من أجل التعرف على بعضهم البعض ومحاولة تعويض فقدان العائلة والأصدقاء في بلادهم الأم.
وتعمل المحال المملوكة من قِبل المسلمين في ألمانيا على توفير كل ما يرغب في تناوله المسلمون من حلويات خاصة بالعيد كالعكك وغيره من الحلويات الشرقية التي من الصعب أن يجدها المسلمون متوفرة في المحلات الألمانية، وخصوصًا في مواسم الأعياد.
كما تحرص تلك المحلات أن تفتح إلى وقت متأخر في الليل في أيام العيد تحديدًا، للسماح للمسلمين من التجمع والسهر سويِا احتفالًا بأجواء العيد التي افتقدوها بعيدًا عن بلادهم، ذلك لكي يتجنبوا فقدان الإحساس بقيمة العيد خارج حدود بلادهم، ولمحاولة تجنب فقدان الهوية الإسلامية أمام التحديات والمعوقات الغربية
ويحاول المسلمون تعريف الغرب بالتقاليد والاعياد الاسلامية من خلال اقامة القاءات التي تجمع المسلمين مع غيرهم من الاديان

اضف تعليق