ads
رئيس التحرير
ads

انتحار شاب في العقد الثاني من عمره لضيق ذات اليد

الأربعاء 26-12-2018 01:53

مصر : فريدة صلاح الدين

اصبح الانتحار الحل و الملجإ الوحيد للبعض ، نظرا لغلاء المعيشة و عدم القدرة على توفير متطلبات الحياه اصبح الانتحار ملاذا لكل من ضاقت به الحياه ، زادت حالات الانتحار في الفتره الاخيره بشكل ملحوظ و ملفت للنظر ما بين يوم و الاخر نسمع عن حالة انتحار .

استيقظ اهالي قرية ابو النمرس بمحافظة الجيزة على حادثة انتحار جديدة صباح الاثنين عندما عثروا على جثة شاب يدعى ” محمد ” ٢١ سنه يعمل سائق توك توك ، معروف عنه الطيبه و الجدعنه وسط الجيران .

البداية عندما تلقى مركز شرطة ابو النمرس بلاغا من أهالي قرية طموه بالعثور على جثة ” محمد ” داخل مسكنه ، على الفور توجهت قوة من المباحث برئاسة المقدم / احمد نجم مفتش مباحث و الرائد / هاني عماد رئيس المباحث و بمعاينة الجثة تبين أنها لشاب في العقد الثاني من عمره يرتدي ملابسه كامله و حول عنقه إصابات دائرية غائره و بعض السحجات في منطقة الرقبة كما تبين أنه انهى  حياته مستخدما حبل لفه حول رقبته و تعليقه بخطاف في السقف .

و صرحت النيابة العامة بدفن الجثه و انتهت التحقيقات إلى عدم وجود شبه جنائية ، وتنتهي قصة ” محمد ” صاحب ال ٢٠ ربيعا الذي اتى من بلدته الاسكندريه بحثا عن لقمة العيش و العمل سائق توك توك بالانتحار و ذلك لمروره بضائقة ماليه  وعدم قدرته على توفير متطلباته و احتياجات أسرته.

اضف تعليق