ads
ads

امسية باكو2019 .. ارسنال وجيلسي في نهائي التاريخ

الأربعاء 29-05-2019 10:49

العراق: علي الدراجي

 

يسدل الستار مساء اليوم الاربعاء على نهائي الدوري الاوروبي”يوروبا ليج” بلقاء فريقي ارسنال وجيلسي على الملعب الاولمبي في العاصمة باكو.

ووصل البلوز الى النهائي بعد تجاوزه عقبة اينتراخت فرانكفورت الالماني بركلات الترجيح بعد التعادل (2-2) في مجموع المباراتين.

بينما تفوق الغانرز على فالنسيا الاسباني بنتيجة (7-3) في مجموع المباراتين.

ويحمل هذا اللقاء الرقم 198 بين جيلسي وارسنال في مختلف المسابقات والثالثة على المستوى الأوروبي حيث التقى الفريقان في دور ربع النهائي في دوري أبطال أوروبا في موسم 2003/2004 حيث تجاوز البلوز خصمه بالفوز 3-2 في مجموع المباراتين.

وتعرض ارسنال للهزيمة في 4 ضمن 5 مباريات نهائية خاضها في المسابقات الأوروبية حيث كان فوزه الوحيد على بارما في بطولة كأس الكؤوس الأوروبية في 1994.

بينما حقق جيلسي الفوز في 4 ضمن 5 مباريات نهائية خاضها في البطولات الأوروبية حيث توج ببطولة كأس الكؤوس الأوروبية في مرتين وتوج بلقب دوري أبطال أوروبا في مرة والدوري الأوروبي في مناسبة واحدة.

وهذا هو النهائي الثالث الذي يجمع بين فريقين من ذات البلد في الدوري الأوروبي بمسماها الجديد بعد نهائي 2011 الذي جمع بين بورتو وسبورتينغ براغا ونهائي 2012 الذي جمع بين أتلتيكو مدريد وأتلتيك بيلباو.

أوناي إيمري هو أكثر المدربين تتويجا بلقب الدوري الأوروبي حيث حققه في 3 مناسبات في أعوام 2014، 2015 و2016 وذلك كان مع إشبيلية.

ملعب المباراة

يستضيف الملعب الأولمبي في مدينة باكو عاصمة أذربيجان نهائي البطولة لهذا الموسم وهو أحد الملاعب المستضيفة لمباريات كأس الأمم الأوروبي 2020 وهو ملعب حديث الإنشاء وقد تم افتتاحه لأول مرة في 6 مارس 2015 وأصبح الملعب الرئيسي للمنتخب الأذربيجاني ويتسع لـ69,870 متفرج.

اصابة الغابوني

صعق مشجعو فريق ارسنال جراء اصابة النجم الغابوني بيير إيميريك خلال التدريبات الأخيرة للمدفعجية قبل نهائي بطولة الدوري الأوروبي بيوم واحد.

وقالت صحيفة “ذا صن” البريطانية إن أوباميانج سقط في مران أرسنال الأخير وشوهد وهو يربط معصمه الأيسر في التدريبات.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن الإصابة ليست خطيرة وتعد مجرد التواء بسيط وبالتالي لن تؤثر على مشاركته في مواجهة تشيلسي.

شجار بين لويز وهيجوايين وساري يغادر الملعب

غادر المدير الفني لفريق جيلسي ماوريتسيو ساري مران الفريق المفتوح أمام وسائل الإعلام بسبب شجار بين المدافع ديفيد لويز وجونزالو هيجوايين عقب التحام عنيف بينهما في المران.

وشوهد ساري وهو يلقي قبعته على الأرض ثم التقطها ليلقيها مجدداً قبل أن يغادر الملعب ولم يعود لإنهاء المران.

ويأتي ذلك بعد دقائق من المؤتمر الصحفي الذي قال فيه ساري أنه يحب لاعبيه وهذا سر رغبته بالبقاء في جيلسي.

اضف تعليق