ads
ads

الحاج وليد عبد الرؤف درويش .. مثال الشخصية المحترمة رجل الخير والعطاء

الإثنين 04-03-2019 23:18

مصر: صفاء عادل

على مدار أقل من شهر عاشت قرية صفط الحنة وأهلها الطيبين بقلوب موجوعة أصابها الحزن والألم على فراق أربعة من زينة شبابها وهم مصطفي فخري الخطيب ، السيد مصطفي سعيد ، علي جودة الخطيب ، حسين محمد عبده.

ومن هنا بدأ الحاج وليد عبد الرؤف درويش في السعي لرفع الظلم عنهم ورفع الهم وشرع برحلة المتابعة والحراك من اجل الحقيقة وبدأ من كبار مكاتب المحاماة في مصر وبدأت التحرك وبدأوا معك التحرك لرفع الظلم عن هؤلاء الشباب طبقا للقانون.

أقول لك يا من وقفت بعون الله مع المظلوم إلى أن جاء نصر الله بارك الله لك عملك الطيب وجهدك الطيب.

اضف تعليق