ads
ads

“الثانوية العامة “

الأحد 14-07-2019 06:27

بقلم/ دكتور علاء عزت
بظهور نتائجها اليوم .. نُهنئ المتفوقين .. ونبارك للناجحين .. ونشاطر أحاسيس الحزن للغير موفقين .. فالتفوق خطوة فارقة .. والنجاح خطوة قافذة .. وعدم التفوق خطوة مؤقته .. لشد قوس الرُمح للخلف .. لإنطلاقة قوية .. عنوانها الندية وإثبات الذات بالتبعية .. فالحياة كلها مراحل ومحطات .. فكثيرون من يصلون القمة .. ولكن قليلون من يحافظوا على البقاء بإستمرارية .. فنصيحة للمتفوقين والناجحين .. أمعِنوا التفكير بمنطقية وعملية فى إختيار خطوتك الجامعية .. إدرس إحتياجات سوق العمل الحالية والمستقبلية .. على المستوى الوطني .. والإقليمي والدولي .. إدرس تنبؤات تغيرات سوق العمل .. إعرف رغباتك ومهاراتك الشخصية .. إحترم حبك لمجال دراسة بعينه .. فذاك أساس تفرُدك إذا عملت بجدية .. إسأل السابقون ممن يعملون بمجالات رغباتك .. لأخذ الخبرة النوعية من أهل الخبرة بحيادية .. إحترم وقَدِر إمكانيات أسرتك المالية بخصوص الجامعات الخاصة ومصاريفها السنوية .. ولتعلم حقيقة سوق العمل المستقبلي .. “فالتفرد والتميز هم أساس النجاح” .. بعض النظر عن طبيعة او نوعية الدراسة الجامعية .. هى مسألة أخذ بالأسباب .. ويبقى التوفيق بيد رب البشرية .. ولمن لم يُوَفَق فتذكر أن الليل يسبق إشراقة فجر الأمل .. ورُب ضارة نافعة .. فكم من كبوة كانت أساس نجاح باهر وفارق .. فلقد كان درساً قاسياً .. ولكن ذو نفعة ودلالة قوية مستقبلية .. وفقكم الله جميعا أيها الأبناء .. فبناء الوطن يحتاج جهودكم وتفانيكم وتميزكم لرفعة شأئنة بسواعدكم وهمتكم الفَتيّة ..

اضف تعليق