ads
رئيس التحرير
ads

اتفقت مع عشيقها لقتل زوجها بعد ١٢ يوم زواج

الثلاثاء 25-12-2018 17:01

مصر  : فريدة صلاح الدين

” الحقوني ضربوا جوزي على دماغه و قتلوه و سرقوا ذهبي و فلوسي و هربوا ” بهذه الكلمات بدأت ” ولاء ” بلاغها إلى ضباط مباحث قسم ثاني العاشر من رمضان ، على الفور تم تشكيل فريق بحث و تحري من المباحث حول الواقعة بعد أخذ أقوال ” ولاء ” ٢١ عام من محافظة المنيا و مقيمة بدائرة القسم و الإدلاء بأوصاف المتهمين .

رحلة بحث قادت رجال المباحث إلى الجناه الحقيقين و إلى المتهم الرئيسي المحرض على قتل ” حمادة ” ٣٠ سنه من محافظة المنيا و يعمل باحد شركات الأدوية و يقيم بدائرة القسم ، حيث توصل رجال المباحث إلى أن الزوجه التي أبلغتهم هى رأس الشيطان و المدبر لواقعة القتل بالاتفاق مع كلا من ” محمد ” ٢٥ سنه و ” كريم ” ١٩ سنه و هما من قاما بقتل الزوج .

بدأت الحكايه عندما أراد ” حمادة ” الاستقرار و الزواج و اختار أحد بنات بلدته و الذي كان معجب بها و يحلم بالارتباط بها و بالفعل تم الزواج و اتجها إلى منطقة العاشر من رمضان محل عمله و شقته التي أعدها لتكون عش الزوجيه ، مر على الزواج ١٢ يوم فقط نعم يوم وليس سنه وأثناء قضاء الزوجان لبعض احتياجات المنزل تهجم عليهما كلا من ” محمد ” و ” كريم ” و باستخدام شومة تمكنا من قتل الزوج و لاذت الزوجه بالفرار و أبلغت الشرطة .

و بالتحري من محل إقامة الزوجه و المجني عليه تبين لضباط المباحث ان الزواج تم رغم عن ” ولاء ” و انها كانت رافضة ، كما أفادت التحريات بوجود علاقه غراميه بينها وبين ” محمد ” و تم إعداد الأكمنة اللازمة والقبض على العاشق و استدعاء الزوجة لاستجوابها مرة أخرى ، و بتضيق الخناق عليهما اعترفا بارتكاب الواقعة و أقر ” محمد ” بانها هاتفته و أخبرته أنها لا تطيق العيش مع ” حمادة ” و حرضته على قتله و تم الاتفاق بينه وبين صديقه ” كريم ” لتنفيذ الخطه و قتل الزوج ، تحرر محضر بالواقعة و تم إحالتهم للنيابة التي وجهت لهم تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد و قيدت القضيه برقم ٣٣٤٨ لسنة ٢٠١٨ جنايات العاشر من رمضان ليصدر الحكم بإحالة الأوراق لسيادة المفتي لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهما .

اضف تعليق