ads
ads

“أين عَقلي” !!

الإثنين 10-06-2019 17:57

بقلم/ الدكتور علاء عزت

ما نعايشه .. بل ما نكابده .. في تعاملاتنا .. في أحاديثنا .. في مشاعرنا .. في أخلاقياتنا .. في مفاهيمنا .. في عباداتنا .. في معتقادتنا .. في إنتمائتنا .. في وطنيتنا .. في عروباتنا .. في أولاوياتنا .. ” خِواء ” .. أدى إلى سطحية التناول .. سفاهة الإدراك .. وإنعدام المنطقية .. في أُُسَرِنا .. في أعمالنا .. في أوطاننا .. في منطقتنا .. بل وفي عالمنا .. هل هي لعنة التَقدُم .. هل هي لعنة التكنولوجيا .. هل هي لعنة العِلم .. أم هي لعنة إهمال الأبجديات والأساسيات .. القِيَم .. الأخلاقيات .. تعاليم الديانات .. أصبح كل شيء ظاهر ومظاهر .. غاب الجوهر وإنعدم الأصل .. جمال صناعي .. تدين إنتفاعي .. إنتماء إنتقائي .. إخلاص واهي .. بل الصوت عالي .. صراعات مريرة .. ونِداءات شريرة .. خطايا وشرور .. ظُلم وجور .. المصلحة هي المُتَسيَّدة .. والنفعية هي القائِدة .. إقتتال وقتال .. دمار وحُطام .. بالنفوس قبل الحجر .. صراخ وعويل .. والقاتل أخو القتيل .. بَيِع ذِمَم وعقول .. زئير أسود من الجحور .. غُمامة الفكر والإدراك .. هي حاكمة المَسّاق .. تَدَيُنا مظاهر وشعارات .. حقيقتنا خِداع وتشوهات .. لا فرق بين الزيف والبطولات .. أختفىَ المنطق السؤدُد .. فتَسّيد المسخ المشَهد .. فنفوسنا شاخت .. وحياتنا إنهارت ..

اضف تعليق